موضوع تعبير عن العيد الوطني العماني، حيث تعد تلك المناسبة من أبرز المناسبات التي تطل على سلطنة عمان وتنشر أجواء من الفرحة والسعادة في أنحاء الوطن العماني العظيم، حيث أن في قلب كل مواطن عماني علاقة وطيدة وقوية بهذه الأرض الطيبة يخلص لها ويكون مبهجا وسعيدا لما قدمه من الانجازات العظيمة التي جعلتها في مقدمة السلطنة والوطن، وإننا في مقالنا هذا سوف نكتب لكم المزيد من مواضيع التعبير عن العيد الوطني العماني لهذا العام 51 على النحو التالي.

 العيد الوطني العماني

سوف يطل على الشعب العماني خلال أيام قليلة مناسبة عظيمة وعالية، وهي العيد الوطني العماني للمرة 51 وهو من الأعياد الوطنية العظيمة والمعروفة في كل دولة بمناسبة الاحتفال باستقلال هذا الوطن الغالي والافتخار والاعتزاز بكرامته ونضاله وكفاحه وأرضه الطاهرة والغالية، وأيضا الحديث والاحتفال بدحر المحتل والاستعمار عن هذه الأرض الطيبة الطاهرة، ويصادف اليوم الوطني العماني في يوم الخميس الموافق الثامن عشر من العام الميلادي 2021 ميلادي، حيث يشارك كافة الشعب العماني بالكثير من المظاهر والاحتفالات القيمة لتعبير عن فرحتهم وسعادتهم بهذا الوطن الحب وانتمائهم اليه.

موضوع تعبير عن العيد الوطني العماني

يأتي العيد الوطني العماني ونستقبله بمشاعر من الفرح والسعادة، وكلنا أمل ورجاء من الله بأن يعيد علينا هذا العيد مرات ومرات بالخير والمسرات والاستقلال والامن والهدوء والسلام، حيث لا يوجد أجمل ما يمكن أن يحتفل الوطن بمجد ونعيم السلام في أرضه الغالية والطيبة، كيف لا وهو مسقط الرأس ومجمع الأحبة، وكتابنا الشخصي الذي يعرض فيه قصص الاباء أجدادنا من قبلنا في نضالهم ودفاعهم عن هذا الوطن الحبيب، والتي سطرها المؤرخون بطولات يفتخر بها العرب من عند غيرهم، فسبحان من جعل في تلك السلطنة الوطن والدفء والأمن والسلام، وأنزل عليها الخيرات والتقدم والتطور.

تعبير عن العيد الوطني العماني بسيط

ترجع مناسبة العيد الوطني العماني من كل عام من أجل ان تظل عالقة في عقول الكثير من أبناء الوطن، حيث انها تمثل تاريخ أصيل وعريق من العزة والكرامة التي تركها لنا أجادانا في العصور القديمة، وهو يحمل مشوار طويل من البناء والتطور والتقدم، وهي لا زالت تلك الأثار عالقة وباقية عبر الزمان يتدارسها الكبير والصغير، والت تحكي فيها قصص وحكايات التاريخ والزمن العماني الأصيل، وتعرض هذه القصص والحكايات في العيد الوطني العماني من كل عام من أجل غرسها في العقول، والتي يتضاربها سيرة التاريخ العماني العظيم على مدار السنوات والأعوام، وأملين من الله أن ينعم عليهم الخير والسلام والحب.

شعر عن العيد الوطني العماني 51

سطر الكثير من الأدباء والشعراء العرب الكثير من الأبيات الشعرية الجميلة والتي تحمل في طياتها الكثير من أسمى أماني الحب والعرفان والفخر لهذا الوطن العظيم ومن بينها :

قلدوا عقد الغواني **بعض  شعري في عُمان ِ
فهْـــي َ من أغلى الجمان ِ ** صاغها فخرا ً جناني
يا بلادي يا مُرادي ** أنت ِ نبض ٌ لفؤادي
لك عمري وودادي ** يا حروفا ً للساني
قبلة الحب ِّ قديما**أصلها كان كريما ً
نافست حورا ً وريما ً ** وغدت تاج ُ الحسان
افتحوا كل َّ كتاب ِ** فيه ذكر ٌ للصواب
قد هزمنا المتغابي **من نوى غزو مجان
وسلوا سود الليالي ** ثم َّ موجا ً كالجبال
عن هُمــام ٍ لا يبالي ** أصله كان عُــماني
فلك المجد ُ التليد ُ **ولك الفخر ُ المجيد ُ
ولنا الفجر ُ السعيد ُ ** شع َّ في كل ِّ مكان
يا إلهي ورجائي ** استجب مني دعائي
كن لمن أهدي ولائي **حافظا طول َ الزمان